عندما لا تهتم النساء بالجنس فربما يتعلق الأمر بشيء ما يحدث في علاقتها أو تربيتها أو شيء آخر من خلال تجربتها. لكن أيضاً يمكن أن يكون وراء ذلك بعض التفسيرات الطبية كما يشرح الكاتب Louise Sloan , على سبيل المثال:

  1. تدفق الدم المنخفض

إن السكري وارتفاع ضغط الدم هم من بين المشاكل الصحية التي يمكن أن تحد من تدفق الدم للأعضاء التناسلية.

  1. مشاكل هرمونية

كانقطاع الطمث، والرضاعة الطبيعية، وحبوب منع الحمل، ومشاكل الغدة الدرقية, هذه المشاكل يمكنها أن تحد من الرغبة الجنسية.

  1. الآثار الجانبية للدواء

في كثير من الأحيان يتم إلقاء اللوم على مضادات الاكتئاب والعلاج الكيميائي مثل تاموكسيفين.

  1. تضرر الأعصاب

يمكن أن تسبب جراحة الحوض تلف الأعصاب، كما يمكن الإصابة بأمراض مثل التصلب المتعدد أو الشلل الرعاش.

وهناك أسباب أخرى لقلة الرغبة يمكن أن تكون كقلة النوم أو اليأس.

استشارة الطبيب أو المعالج الاختصاصي بالجنس

إن كان لديك رغبة قليلة بالجنس عليك معاينة طبيب ليفحص وضعك. فإن وجد أو لم يوجد مشاكل جسدية تساعد الاستشارة في العلاج والتحسن لأن المشاكل الجسدية قد تؤدي إلى حدوث مشاكل نفسية أو مشاكل في العلاقة فيما بعد. فعادة ما يكون السبب وراء ذلك أكثر من مشكلة واحدة.

من ناحية أخرى, إذا شعرت أن قلة الرغبة لديك هو نتيجة مشكلة جسدية وطبيبك غير قادر على مساعدتك, حينها يمكنك استشارة طبيب متخصص في الأمور الجنسية.

العلاج

تختلف هذه تبعاً لمصدر المشكلة، ولكنها قد تشمل تبديل صفة الدواء، مع أخذ هرمون الاستروجين أو هرمون التستوستيرون، وأخذ الدواء الذي يزيد من مستويات الدوبامين، أو تجريب منتجات مثل علاج إيروس، وهو جهاز يستخدم بناء على وصفة طبية فقط إن وافقت عليها الهيئة و يستخدم للقيام بشفط لطيف لزيادة تدفق الدم إلى البظر والفرج. قد ترى بعض النساء تحسنا مع ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، المعالجة الجنسية، أو استشارية العلاقة.